أخر الأخبار

 
 

الأخ عباس زكي فتح ينتظرها مستقبل واعد و2017 عام إنهاء الاحتلال

أكد الأخ عباس زكي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح،  أن حركة فتح ينتظرها مستقبل واعد، وفق ما وعدت الشهداء بالمضي قدماً في القضية الفلسطينية، مشدداً على أن العام الجاري هو عام إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وسقوطه.

وأوضح الأخ عباس زكي، في مداخلة هاتفية ضمن تغطية "دنيا الوطن" لفعاليات الانطلاقة الـ 52، أن الإعجاز الفلسطيني والصمود الأسطوري للشعب الفلسطيني، أدرك أهمية المواقف الدولية ومارس سياسة دبلوماسية ممتازة، وضع الحركة على مشارف الدولة الفلسطينية، منوهاً إلى أن المرحلة القادمة للفلسطينيين، وأنه ليس على إسرائيل إلا أن تتقهقر.

وأشار إلى أن أبرز التحديات التي تواجه الحركة، مرور مئة عام على "سايكس بيكو"، والسعي لتقسيم المقسم وشرق أوسط جديد؛ لن يكون ضحيته القضية الفلسطينية.

ولفت إلى أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أكد على ضرورة إيقاف الاستيطان وإنهاء كل القضايا الخلافية مع الحكومة الإسرائيلية في المفاوضات، مضيفاً: "شروطنا واضحة ومتمسكون بالثوابت الفلسطينية والشرعية الدولية التي أقرت بأن الأرض والقدس محتلتين.

وأكمل: "سيبدأ عدادنا في التصاعد وسيتراجع عداد إسرائيل في المجتمع الدولي، وهذا أمل أصبح واضحاً عند الجميع، ونحن بثقة وثبات سنحقق النصر مهما كانت إمكانياتنا".

01-01-2017

  عودة إلى البداية

 
 
 
 
 
 

بقلم عباس زكي

 

شخصيات في الذاكرة

 
 

© حقوق الإصدار والتوزيع محفوظة لدى مكتب مفوضية العلاقات العربية