أخر الأخبار

 
 

الأخ عباس زكي: إجراءات التقاعد المبكر ستتوقف عن الجميع بعد حل حماس لجنتها الإدارية

أكد الأخ عباس زكي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، أنه يتوجب على الفصائل الفلسطينية، ألا تُبقي أزمة معبر رفح، رهينة على اتفاق أو عدم اتفاق الفصائل، لما يمثله المعبر من شريان لسكان قطاع غزة، لذلك يجب إبعاده عن المناكفات السياسية.

وبخصوص التقاعد المبكر، وحدوث بعض الاستثناءات لقطاعي الصحة والتعليم، قال الأخ عباس زكي لـ "دنيا الوطن": كل شيء سيعود إلى نصابه الطبيعي، والإجراءات ستتوقف، وما قامت به القيادة مؤخرًا من استثناءات هي رسالة، أن حاجة الناس أهم من كل الاعتبارات السياسية، داعيًا حركة حماس، لضرورة حل لجنتها الإدارية، والسماح للحكومة بفرض سيطرتها على غزة، وبالتالي إنهاء هذه الحالة الممتدة منذ سنوات.

وعن المجلس الوطني، أكد أنه لم يتم تأجيله، وإنما تم إعطاء فرص لكافة الفصائل الفلسطينية، كي تشارك به، وإعطاء المزيد من الوقت لإجراء مشاورات مع الكل الوطني، وصولًا إلى مجلس توحيدي جامع.

وتابع: "إما أن يكون محطة إقلاع وطني، أو هبوط في مستوى قضيتنا، لأنه مرتكز أساسي وواجب على كل فلسطيني، حمايته وكذلك حماية منظمة التحرير كممثل شرعي ووحيد للفلسطينيين".

28-08-2017

  عودة إلى البداية

 
 
 
 
 
 

بقلم عباس زكي

 

شخصيات في الذاكرة

 
 

© حقوق الإصدار والتوزيع محفوظة لدى مكتب مفوضية العلاقات العربية