أخر الأخبار

 
 

 الشهيد فؤاد حجازي

       - ولد في مدينة صفد- شمال فلسطين عام 1904.

-        أول الشهداء الثلاثة الذين أعدمتهم سلطات الانتداب البريطاني في سجن عكا عقب ثورة البراق وأصغرهم سناً (ثورة 1929) .

-        تلقى دراسته الابتدائية في مدينة صفد ثم الثانوية في الكلية الاسكتلندية وأتم دراسته الجامعية في الجامعة الأمريكية في بيروت.

-        شارك فؤاد حجازي مشاركة فعالة في مدينته في الثورة التي عمت أنحاء فلسطين عقب أحداث البراق سنة 1929 وقتل وجرح فيها مئات الأشخاص وقد أقرت حكومة الانتداب حكم الإعدام على فؤاد حسن حجازي وعطا الزير ومحمد جمجوم وحددت يوم 17-6-1930 موعداً لتنفيذ الأحكام على الرغم من الاستنكارات و الاحتجاجات العربية.

-        كتب فؤاد وصيته وبعث بها إلى صحيفة اليرموك فنشرتها يوم 18-6 بخط يده وتوقيعه وقد قال في ختامها: " إن يوم شنقي يجب أن يكون يوم سرور وابتهاج وكذلك يجب إقامة الفرح والسرور في يوم 17 حزيران من كل سنة، إن هذا اليوم يجب أن يكون يوما تاريخياً تلقى فيها الخطب وتنشد الأناشيد على ذكرى دمائنا المراقة في سبيل فلسطين والقضية العربية".

 -        اعدم فؤاد حسن حجازي في الساعة الثامنة من صباح 17-6-1930.

عودة إلى البداية

بقلم عباس زكي

 

شخصيات في الذاكرة

 
 

© حقوق الإصدار والتوزيع محفوظة لدى مكتب ملف لبنان